متنوع
متنوع
مقالات
أخر الأخبار

الشاعر عبد الحميد زقزوق يكتب.. أبشري يا مصر السيسي يا موطن الأحرار

وهكذا تعيش مصر يوم غدا الأربعاء ٢٥يناير٢٠٢٣ حرة عزيزة أبية ينعم شعبها بالأمن والأمان والسلم والسلام بفضل من الله تعالى وتوفيقه وسداده لجيشها وشرطتها ولكل أبنائها الشرفاء والأوفياء.
ويبقى الخامس والعشرين من يناير يوماً خالداً في تاريخ مصر وعيداً لثورتها المجيدة وعيداً لشرطتها الشجاعة وجيشها الجسور ولن يكون أبداً يوماً للفوضى والتخريب والدمار والهزيمة والانكسار بل سيكون عيداً للعزة والنصر والفخار.

أبشري يا مصر السيسي
يا موطن الأحرار


‏النهارده عيد حقيقي
النهارده عيد بجد
النهارده فرح حقيقي
والسعادة مالها حد
كانو طالعين يهدموها
ويدفنوها ف بير غويط

  • أو ف قاع قاع المحيط
  • يابني ماتبقاش عبيط
    المحيط .. يعني إنسى
    يعني لا توجد حياة
  • بجد جد ؟؟
  • أيوة جد
    ولا في جزر .. ولا في مد
    إنما يوجد إله
    خلقت إرادته الكون ده كله
    ورحمته سبقت قضاه
    وشمل برزقه الطائعين
    وشمل كذلك من عصاه
    وقضى بعدله وحكمته
    بحفظ مصر وشعبها
    والنصر كتبه لجندها
    وجعلها دايما في حماه
    أنا مش باطبل أو بازمر او باثور
    إقروا التاريخ و اتمعنوا
    بكل الحقب
    شوفوا الصور
    فروا العصور
    هاتلاقوا خلف السور أمل
    وتلاقوا جوة العتمة نور
    عشان كده لما ادلهمت
    وكان معاها وكان لها
    وهو القدير المقتدر
    بعت لها قائد جسور
    مكانش حد يعرفه
    لكنه عارف مطرحه
    وعارف إن الله معاه
    وعارف انه خد بإيده
  • يارب زيده ووفقه و سدد خطاه-
    و عارف انه قوة إيمانه بتدفعه
    وحسن ظنه فيه كفاه
    كل السهام الطائشة
    وكل خفافيش الظلام
    وحفظ له مصر وشعبها
    م الانقسام
    و من اللئام
    ومن الأيادي الباطشة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ad 12 all pages
زر الذهاب إلى الأعلى