متنوع
متنوع
أخبار الكويت
أخر الأخبار

اجتماع الاتحاد الكويتي للجمعيات النسائية مع جمعية المهرجانات

الشيخة فادية الصباح: السياحة والترفيه رافد اقتصادي يعزز ايرادات الموازنة العامة

العبيد: نثمن التعاون المشترك لتفعيل الأنشطة المستقبلية

استقبلت رئيس الاتحاد الكويتي للجمعيات النسائية الشيخة فادية سعد العبدلله السالم الصباح وفد الجمعية الكويتية للمهرجانات، وتم التباحث خلال الإجتماع حول أطر التعاون المشترك والتي تهدف إلي تفعيل الدور السياحي الترفيهي لجعل الكويت ذات ريادة مستقبلية في صناعة السياحة والترفيه
واكدت الشيخه فادية في كلمتها علي تقديم الدعم والتعاون المشترك مع جمعية المهرجانات بما يلبي الطموح الوطني للكويت معربة عن سعادتها بجهود الجمعية من أجل تعزيز الدور السياحي للكويت خارجيا وداخليا، لافتة إلى أن الكويت لديها منذ القدم المقومات الطبيعية التي تخدم تعزيز دورها المستقبلي في السياحة خاصة ان جينات الكويتيين زاخرة بحب الضيافة ولديها امكانات للترحيب بزوار الكويت وانطلاقا من ذلك الموروث “ندرك أن المجتمع لديه الرغبة لتطوير الترفيه والسياحة في هذا البلد الإنساني الذي حظي بحب وتقدير العالم.
وقالت أن الكويت بلد ميناء وتجارة وهو ما يجعل منها وجهة للعالم للجذب الذي يدعم القطاع الترفيهي والسياحي مؤكدة أن الكويت منفتحة علي العالم الخارجي ويحرص الجميع فيها علي جعل السياحة والترفيه رافدا إقتصاديا حيويا وليس ببعيد عن الكويت أن يتم تفعيل وتنشيط المهرجانات لإنها موجودة منذ زمن مما يجعل الجهود المستقبلية أكثر ظهورا لجعل الكويت وجهة سياحية وترفيهية جيدة.
وذكرت الشيخه فادية إن الإتحاد الكويتي للجمعيات النسائيه لن يألو جهدا لتقديم أي نوع من الجهود بما يحقق متتطلبات الدولة وفقا لرؤية 2035 والتي من أهم بنودها تنويع مصادر الدخل.
ولفتت إلى أن المراة الكويتيه تملك النظرة بعيدة المدي لمشاركتها في مجال السياحة والترفيه كما أن المواطن الكويتي لديه القدرة علي جذب واستقطاب الأجانب، مشيرة الي ان الهدف من السياحة والترفية ليس التنافس بقدر ما يمثل سلسلة للتكامل بين الكويت وبلدان الخليج والمنطقة.
واشارت الشيخة فادية إلى أن الإتحاد يعمل بشكل دائم على إعداد الكوادر النسائية بما يساهم في تحسين وتجميل الكويت بلمسة نسائية، موضحة أن على المرأة دور كبير في هذا الجانب وغيره من الجوانب الاخرى، على اعتبار أن المرأة يمكن أن تلعب الدور البارز في مجال التنمية السياحية باعتبارها عنصراً مهماً في تفعيل ودعم السياحة وتنشيطها محليا ، بالاضافة الى كونها جزءاً من المجتمع فعملها في المجال السياحي سوف يحقق مكاسب كبيرة للسياحة من ناحية التخطيط للمجتمع ، ومن ناحية تحقيق المتطلبات السياحية، مؤكدة أن رفع نسبة مشاركة المرأة في القطاع السياحي سوف يساعد على التعرف على احتياجات الاسرة من البرامج والفعاليات السياحية الى جانب جعل صناعة السياحة مهنة جاذبة وزيادة عدد النساء للعمل فيها، وعلى صناع القرار السياحي في اي بلد أن يدركوا ذلك جيدا.

بدوره أكد رئيس مجلس إدارة الجمعية الكويتية للمهرجانات طارق عيد العبيد أن المرأة الكويتية لها دور كبير فى الريادة والأعمال وهي لا تقل عن الرجل في أي دور يخدم التنمية والسياحة والترفيه في البلاد مبيناً أن السلطات العليا فى البلاد تحرص على تبني تنويع مصادر الدخل ولذا تدعم القطاع السياحي والترفيهي بكل السبل وهو ما يدعونا جميعا كمنظمات مجتمع مدني للتعاون والمشاركة وأن نضع أيدينا سويا لبناء قاعدة قوية لتفعيل مشاريع ومقترحات تنشيط السياحة والترفيه في البلاد.
وأشاد العبيد بجهود الشيخة فادية سعد العبدلله واتحاد الجمعيات النسائية الذي تترأسه في دعم العديد من الأنشطة والفعاليات المجتمعية، معرباً عن سعادته بالتعاون المشترك بين جمعية المهرجانات واتحاد الجمعيات النسائية للوصول إلى الأهداف المنشودة التي تدعم تحقيق الطموح للسياحة والترفيه.
وشكر العبيد الشيخة فادية سعد العبدالله السالم الصباح على حسن استقبالها لوفد الجمعية وكذلك لدعمها اللامحدود في الحاضر والمستقبل لتحفيز الجمعية لتنفيذ مشاريعها وبرامجها المقبلة التي تعمل على تنشيط العمل السياحي في الكويت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ad 12 all pages
زر الذهاب إلى الأعلى