متنوع
متنوع
أخبار مصراخبار عاجله

توضيح مهم من نقيب المأذونين بشأن رسوم الزواج

قال إسلام عامر نقيب المأذونين، إنه لا صحة مطلقًا لأي أخبار يتم تداولها عبر المواقع، وصفحات التواصل الاجتماعي بشأن زيادة رسوم الزواج.

وأضاف “عامر”، أن مصاريف الزواج كما هي لم تتغير لأن قانون الأحوال الشخصية الجديد لم يقر بعد، وسيطرح للحوار المجتمعي كما كلف الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الفترة المقبلة.

يذكر أن محكمة أسرة عابدين، قررت وقف مأذون شرعي عن العمل، وسحب دفاتر الزواج والطلاق منه، وإحالة مساعده إلى النيابة العامة، وذلك بعد أن تبين وجود بعض المنشورات لصفحة باسم “المأذون الشرعي”، ويقوم بالتدوين عليها شخص يدعى الشيخ ياسر القرشي، قام بكتابة بعض المنشورات ونشر صور بقيامه بتوثيق عقود زواج مدعيًا عمله مأذونًا، ويدعو المواطنين للزواج قبل صدور قانون الأسرة الجديد حتى لا يدفعوا 30 ألف جنيه للصندوق.

وقالت وزارة العدل في بيان لها، إنه بالفحص تبين أنه لا يعمل مأذون شرعي، وأنه يباشر أعمال المأذونية بالتوثيق دون سند من القانون واللائحة، وأنه يباشر أعمال المأذونية على الوثائق الخاصة بالمأذون محمد محمد درويش مصطفى، “مأذون شرعي ناحية الفوالة – جنوب القاهرة”، بمساعدة الأخير له عن طريق إمداده بوثائق الزواج والمستندات، وتفويضه في ذلك بالمخالفة للائحة المأذونين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ad 12 all pages
زر الذهاب إلى الأعلى