أخبار مصرصحتك بالدنيامنوعات
أخر الأخبار

ابتعدوا عنها.. كارثة وراء انخفاض أسعار الكبدة المجمدة في السوق

أثار منشور على فيسبوك للشيف السعيد الشقيري جدلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي ، بعد أن ذكر أسباب انخفاض أسعار اللحوم المجمدة ، وخاصة الكبد ، في السوق المصري.

وذلك لأن بعض الدول المصدرة للكبد تستخدم هرمونات لتسمين الأبقار في وقت قصير لتحقيق مكاسب مالية وذبحها بالصعق بالكهرباء فما هي الحقيقة؟

وقال الشقيري ، في بوست له على فيسبوك ، إن الدول المصدرة للحوم المجمدة تلجأ إلى قتلها بالصعق الكهربائي ، من أجل الاستفادة من الدم الفاسد من خلال زيادة الوزن بدلاً من إهداره في عملية الذبح.

وأضاف أن الناس الذين يذبحون الحيوانات بطرق على غير الطريقة الاسلامية يعتبرون الكبد غير صالح للاستهلاك الآدمي ، حيث أنه مركز تحلل السموم في الجسم ، ويحبس فيه الدم غير المؤكسد ، بسبب طريقة الذبح ، علما ان الكبد يعامل كنفايات في هذه الدول ويتم التخلص منه لهذا السبب. روسيا قامت بمنع استيراد الكبد منذ عام 2013.

وحذر الشقيري من تناول الكبد من مصدر مجهول ، مع ضرورة التأكد من أنه خرج بطريقة صحية وطازجة من الحيوان ، وتم فحصها جيدا من قبل طبيب بيطري داخل المجزر، لأنه يمكن تكون طازجة ولكن تم حقن الحيوانات بهرمونات تتراكم داخل الكبد وفي هذه الحالة يمنع أكلها.

ومن جهة آخرى نفى الدكتور فتحي سلمي قاسم مدير عام مديرية الطب البيطري بالأقصر وجود لحوم أو كبد قديمة في الأسواق المصرية ، مشيرًا إلى أن وزارة الزراعة تشرف بشكل كامل على عملية استيراد اللحوم والكبد وتشكل لجان تفتيش. الحيوانات في الدولة المصدرة وفحصها والتأكد من سلامتها وعدم وجود هرمونات لها ، وكذلك ذبحها وفق أحكام الشريعة الإسلامية.

وقال قاسم إن أي مستورد مصري للحيوانات أو اللحوم ملزم قانونًا باستخراج إجراءات استيراد اللحوم من وزارة الزراعة ، بما في ذلك انتقال لجنة مصرية إلى دول المنشأ لمراقبة الحيوانات والتأكد من سلامتها. قبل الدبح .

أكد المدير العام لمديرية الطب البيطري بالأقصر عدم استيراد لحوم أو دواجن أو كبد إلا بإشراف لجان تابعة لوزارة الزراعة للتأكد من إعفائها من أي هرمونات ، موضحا أن هناك الفرق بين الهرمونات ومواد التسمين المسموحة التي تزيد بشكل طبيعي من وزن الحيوان وهو النظام المتبع في معظم دول العالم.

وحول طرق ضمان سلامة الكبد المتجمد أوضح قاسم أن الكبد السليم ليس ضخما بشكل مفرط ، فهذا يثبت أنه قديم ولا يجب أن يحتوي على انتفاخات ، مؤكدا ضرورة وضع الكبد في وعاء وغسله ثم تركه. لبعض الوقت قبل 20 دقيقة من الاستخدام لتجفيف وإزالة الدم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى