متنوع
متنوع
منوعات

في عيد ميلاده الـ77| الإمام الأكبر أحمد الطيب.. العالم المستنير و حفيد علي بن أبي طالب

يوافق اليوم عيد الميلاد الـ 77 للإمام الأكبر أحمد محمد أحمد الطيب، شيخ الأزهر ، والذي تولى منصب شيخ الأزهر منذ 19 مارس 2010 ليصبح الإمام رقم 48 للمؤسسة الدينية الأكبر في العلم الإسلامي

ولد أحمد محمد أحمد الطيب الحساني، بقرية القرنة التابعة لمحافظة الأقصر في صعيد مصر، في 3 صفر 1365هـ الموافق 6 يناير عام 1946، لأسرة صوفية زاهدة، وبيت عِلم وصلاح، ويعود نسب أسرته إلى سيدنا الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما. 

وحصل شيخ الأزهر، على الإجازة العالية (الليسانس) في العقيدة والفلسفة من جامعة الأزهر الشريف بتقدير عام جيد جدا مع مرتبة الشرف، وكان ترتيبه الأول على قسم العقيدة والفلسفة عام 1969م.

وعُين مُعيدا في قسم العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر في 20 جمادى الآخرة 1389 الموافق 2 سبتمبر 1969، بعد تخرجه بأقل من شهرين حصل على درجة التخصص (الماجستير) عام 1391 / 1971، وعُين مدرسًا مساعدًا في العام نفسه.

وحصل على درجة العالمية (الدكتوراه) عام 1397هـ / 1977م، فعين مدرسا في قسم العقيدة والفلسفة، وترقى إلى درجة أستاذ مساعد عام 1402هـ / 1982م، وحصل على الأستاذية في 17 من جمادى الأولى عام 1408هـ، الموافق 6 يناير 1988م.

رحلته العلمية إلى فرنسا
جمع الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب بين تعاليم المنهج الأزهري والانفتاح على الثقافة الأوربية الحديثة، حيث درس اللغة الفرنسية في المركز الثقافي الفرنسي بالقاهرة بعدما تخرج في كلية أصول الدين، وقضى به قرابة خمس سنوات، وكان يعرف الإنجليزية من دراستها في المرحلة الثانوية الأزهرية: 1960 / 1965، وفي الكلية، وترجم عددًا من المراجع الفرنسية إلى اللغة العربية.

وعمل الإمام الأكبر أحمد الطيب كرئيس السابق لجامعة الأزهر، ورئيس مجلس حكماء المسلمين، وهو أستاذ في العقيدة الإسلامية، ولديه مؤلفات عديدة في الفقه والشريعة وفي التصوف الإسلامي

ويتحدث شيخ الأزهر الحالي اللغتين الفرنسية والإنجليزية بطلاقة وترجم عددا من المراجع الفرنسية إلى اللغة العربية وعمل محاضرا جامعيا لمدة كبيرة في فرنسا.

(6 يناير 1946: 3 صفر 1365 هـ -)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ad 12 all pages
زر الذهاب إلى الأعلى